مشاركة واسعة في اليوم الرياضي العماني-البحريني بالمدينة الرياضية بالمصنعة

كتب – فهد الزهيمي تصوير – عبدالواحد الحمداني
سباق «للترايثلون» واستعراض للطيران الشراعي وآخر لرياضة الكابويرا
وقعت سلطنة عُمان ومملكة البحرين الشقيقة ممثلتين في وزارة الثقافة والرياضة والشباب بسلطنة عُمان والهيئة العامة للرياضة بمملكة البحرين، مساء أمس برنامجا تنفيذيا في المجال الرياضي للأعوام (2022-2025) بهدف تشجيع تبادل الخبرات الرياضية، وتبنّي برامج رياضيّة مشتركة من شأنها الإسهام في تطوير المشهد الرياضي بين البلدين الشقيقين، حيث وقع البرنامج من جانب سلطنة عمان صاحب السمو السيد ذي يزن بن هيثم آل سعيد وزير الثقافة والرياضة والشباب ومن جانب مملكة البحرين سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة ورئيس الهيئة العامة للرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية البحرينيّة. البرنامج التنفيذي الذي وقع بين وزارة الثقافة والرياضة والشباب بسلطنة عمان والهيئة العامة للرياضة البحرينية، جاء تأكيدا على علاقات الأخوة الصادقة وروح التعاون الوطيدة التي تربط بين البلدين الشقيقين، وانطلاقا من الرؤية المشتركة في تدعيم وتطوير وتعزيز التعاون القائم بينهما في مجال الرياضة.

وقد حمل هذا البرنامج التنفيذي العديد من الجوانب، منها تبادل إقامة برامج مشتركة لتدريب وتأهيل الكوادر الوطنية في المجال الرياضي وتبادل الخبرات في مجال اكتشاف وصقل وإبراز المواهب، وكذلك تبادل زيارات الوفود وإقامة المعسكرات في مجالات العمل الرياضي، وأيضا تبادل زيارات عدد من قيادات العمل الرياضي بغرض الاطلاع على البرامج والخدمات المقدمة في البلدين، وكذلك تبادل الخبرات في مجال الطب الرياضي والعلاج الطبيعي، وتشجيع إقامة معسكرات الفرق الرياضية المشتركة للاستفادة من القدرات الفنية وإقامة مباريات ودية بينهما، وكذلك تبادل الخبرات التدريبية والعلمية والرقمية في مهن التخصصات الرياضية، وأيضا تبادل النشرات والإصدارات والبحوث في المجال الرياضي، وإعداد وتنفيذ برامج مشتركة لتعزيز السياحة الرياضية في كلا البلدين.

يوم رياضي

من جانب آخر أقيمت بالمدينة الرياضية بالمصنعة ظهر اليوم السبت فعاليات اليوم الرياضي العماني-البحريني، وذلك بحضور صاحب السمو السيد ذي يزن بن هيثم آل سعيد وزير الثقافة والرياضة والشباب وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة ورئيس الهيئة العامة للرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية البحرينيّة، وعدد من أصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى ورئيس اللجنة الأولمبية العمانية.

وتأتي فعالية اليوم الرياضي العُماني – البحريني في إطار العلاقات الأخوية المتينة التي تربط البلدين الشقيقين وتعزيزًا للشراكة والتعاون في المجال الرياضي حيث تضمنت الفعالية سباق الثلاثي الحديث “الترايثلون” بمشاركة 75 من الذكور والإناث من سلطنة عُمان ومملكة البحرين، وكذلك استعراضا للطيران الشراعي واستعراض آخر لرياضة الكابويرا، إضافة إلى معرض مصاحب لليوم الرياضي خاص بأجهزة ومعدات الطيران الشراعي.

اليوم الرياضي بدأ بإقامة سباق الترايثلون أو ما يُعرف بالسباق الثلاثي وهي من الرياضات الأولمبية العالمية، حيث تنافس المشاركون في بداية السباق في مسابقة السباحة لمسابقة 750 مترا ثم سباق الدراجات 20كلم وأخيرا سباق الجري 5كلم، حيث شهد السباق تنافسا كبيرا بين المشاركين.

وبعد ختام المنافسات قام صاحب السمو السيد ذي يزن بن هيثم آل سعيد وزير الثقافة والرياضة والشباب وبحضور سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة ورئيس الهيئة العامة للرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية البحرينيّة بتتويج الفائزين في سباق الترايثلون، حيث جاءت النتائج كالآتي، في فئة الذكور ذهبت المراكز الثلاثة الأولى لمملكة البحرين حيث حقق عمر عبدالله حمزة المركز الأول وجاء عبدالرحمن مبارك محمد في المركز الثاني فيما حصد محمد مبارك محمد المركز الثالث. وفي فئة الإناث ذهبت المراكز الثلاثة الأولى كذلك لمملكة البحرين فحصلت سميرة زيد البيطار على المركز الأول وجاءت فاطمة عبدالمحسن المحيميد ثانيًا وحصدت مريم منصور العريض المركز الثالث.

باسل الرواس: البرنامج التنفيذي سيعمل على إيجاد نقلة نوعية وسيسهم في تطوير المشهد الرياضي بين البلدين

قال سعادة باسل بن أحمد الرواس وكيل وزارة الثقافة والرياضة والشباب للرياضة والشباب: في البداية نقدم الشكر لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة ورئيس الهيئة العامة للرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية البحرينيّة بمناسبة زيارته لسلطنة عمان، والتي بلا شك فتحت آفاق جديدة للتعاون بين سلطنة عمان ومملكة البحرين الشقيقة في مختلف المجالات الرياضية. وأضاف سعادته: فعاليات اليوم الرياضي العماني والبحريني والذي أقيم يوم أمس بالمدينة الرياضية بالمصنعة أكد على عمق العلاقات العمانية – البحرينية وتعزيزًا للشراكة والتعاون بين البلدين في المجال الرياضي، وقد تشرف هذا اليوم بحضور صاحب السمو السيد ذي يزن بن هيثم آل سعيد وزير الثقافة والرياضة والشباب وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة ورئيس الهيئة العامة للرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية البحرينيّة، كما حظي هذا اليوم الرياضي باقامة سباق الثلاثي الحديث “الترايثلون” بمشاركة العديد من الرياضيين من سلطنة عُمان ومملكة البحرين، وكذلك استعراضا للطيران الشراعي واستعراض آخر لرياضة الكابويرا، إضافة إلى معرض مصاحب لليوم الرياضي خاص بأجهزة ومعدات الطيران الشراعي.

وقال سعادة وكيل الرياضة والشباب: بلا شك أن توقيع اتفاقية البرنامج التنفيذي في المجال الرياضي بين سلطنة عمان ومملكة البحرين الشقيقة سيعمل على إيجاد نقلة نوعية في هذا المجال، كما سيسهم في تطوير المشهد الرياضي بين البلدين، وقد تضمن البرنامج التنفيذي العديد من المشاريع منها تبادل اقامة برامج مشتركة لتدريب وتأهيل الكوادر الوطنية في المجال الرياضي وتبادل الخبرات في مجال اكتشاف وصقل وابراز المواهب، وكذلك تبادل زيارات الوفود واقامة المعسكرات في مجالات العمل الرياضي، وأيضا تبادل زيارات عدد من قيادات العمل الرياضي بغرض الاطلاع على البرامج والخدمات المقدمة في البلدين، وكذلك تبادل الخبرات في مجال الطب الرياضي والعلاج الطبيعي، وتشجيع اقامة معسكرات الفرق الرياضية المشتركة للاستفادة من القدرات الفنية واقامة مباريات ودية بينهما، وكذلك تبادل الخبرات التدريبية والعلمية والرقمية في مهن التخصصات الرياضية، وأيضا تبادل النشرات والاصدارات والبحوث في المجال الرياضي، وإعداد وتنفيذ برامج مشتركة لتعزيز السياحة الرياضية في كلا البلدين ، علما بأن هذا البرنامج التنفيذي سيقام خلال الفترة من 2022 وحتى عام 2025.

جمعة الكعبي: اليوم الرياضي يؤكد عمق العلاقات العمانية – البحرينية ويعزز الشراكة في المجال الرياضي

قال سعادة الدكتور جمعة بن أحمد الكعبي، سفير مملكة البحرين بمسقط: يأتي توقيع اتفاقية البرنامج التنفيذي في المجال الرياضي والذي وقعه صاحب السمو السيد ذي يزن بن هيثم آل سعيد وزير الثقافة والرياضة والشباب وأخيه سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة ورئيس الهيئة العامة للرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية البحرينيّة، يأتي تأكيد على المزيد من التنسيق والتعاون البناء في مختلف المجالات الرياضية، كما أن زيارة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة ورئيس الهيئة العامة للرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية البحرينيّة لسلطنة عمان يسهم بشكل كبير في مد جسور التعاون الرياضي.

وأضاف: البرنامج التنفيذي سيعمل على توثيق العلاقات العمانية – البحرينية في العديد من المجالات وذلك من خلال البرامج المشتركة والتي تهم شباب البلدين سواء في جوانب التدريب وتأهيل الكوادر الوطنية وكذلك في تبادل الخبرات واكتشاف المواهب، أو في مجالات الطب الرياضي والعلاج الطبيعي، والزيارات الفنية والاستفادة من القدرات الفنية وكذلك تعزيز برنامج السياحة الرياضية في كلا البلدين خلال الفترة من 2022 وحتى عام 2025، كما أن فعاليات اليوم الرياضي العماني والبحريني والذي أقيم يوم أمس بالمدينة الرياضية بالمصنعة أكد على عمق العلاقات القوية التي تربط البلدين في مختلف المجالات كما عزز الشراكة الرياضية بين الشباب والتي سنعمل على متابعتها وتقويتها خلال السنوات المقبلة بما يضمن إيجاد جيل واع ومثقف رياضيا في كلا البلدين.

عبدالرحمن عسكر: الزيارة ترسم ملامح الفترة المقبلة وتعزز جوانب التطوير والتعاون في مختلف المجالات الرياضية

قال الدكتور عبدالرحمن صادق عسكر الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للرياضة بمملكة البحرين: نقدم جزيل الشكر للمسؤولين بسلطنة عمان على حسن الاستقبال والضيافة، ولا يخفى على الجميع بأن العلاقات العمانية – البحرينية هي علاقات ضاربة في القدم وتحفل بالكثير من التعاون الأخوي الوثيق في مختلف المجالات، وسنعمل على استمرار هذا التعاون خلال السنوات المقبلة في هذا الجانب وهذا من خلال الجوانب المشتركة سواء في جوانب التدريب والتطوير للكوادر الفنية أو تبادل الخبرات وأيضا من خلال زيارات الوفود والقيادات والاستفادة من البرامج الرياضية المقدمة في البلدين، كما ان البرنامج التنفيذي الذي تم توقيعه من قبل صاحب السمو السيد ذي يزن بن هيثم آل سعيد وزير الثقافة والرياضة والشباب وأخيه سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة ورئيس الهيئة العامة للرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية البحرينيّة، ما هو إلا تأكيد لهذه العلاقة القوية المتجذرة بين سلطنة عمان ومملكة البحرين.

وأضاف: زيارة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة ورئيس الهيئة العامة للرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية البحرينيّة لسلطنة عمان وتوقيع اتفاقية البرنامج التنفيذي في المجال الرياضي بين سلطنة عمان ومملكة البحرين، ترسم ملامح الفترة المقبلة وتعزز من جوانب التطوير والتعاون في مختلف المجالات الرياضية، وستصب في مصلحة شباب البلدين، كما سنعمل على تفعيل كل ما هو نافع لخدمة الشباب في البلدين حسب البرنامج التنفيذي، كما أن إقامة اليوم الرياضي العماني – البحريني بالمدينة الرياضية بالمصنعة، عمل على توأمة البرامج الرياضية بين سلطنة عمان ومملكة البحرين.

وقال الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للرياضة بمملكة البحرين: هناك الكثير من الإمكانيات الرياضية في البلدين من المهم استغلال هذه الإمكانيات وتسخيرها بما يعود بالنفع على الشباب والمساهمة في الارتقاء بالجوانب الرياضية في كلتا البلدين، كما ان الفترة المقبلة ستشهد تعاونا أكبر في مختلف المجالات الرياضية، وسنعمل على التركيز مجالات الطب الرياضي والعلاج الطبيعي، وتشجيع اقامة معسكرات الفرق الرياضية المشتركة للاستفادة من القدرات الفنية، وكذلك تبادل الخبرات التدريبية والعلمية، وإعداد وتنفيذ برامج مشتركة لتعزيز السياحة الرياضية في كلا البلدين.

محمد العامري: البرنامج التنفيذي في المجال الرياضي سينقل العلاقات الطيبة لأفاق أوسع وأرحب

محمد بن أحمد العامري مدير عام الأنشطة الرياضية بوزارة الثقافة والرياضة والشباب قال: يأتي إقامة فعاليات اليوم الرياضي العماني – البحريني بالمدينة الرياضية بالمصنعة وذلك بمناسبة زيارة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس مجلس الشباب والرياضة ورئيس الهيئة العامة للرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية البحرينيّة لسلطنة عمان، حيث تم إقامة عدة فعاليات وهي سباق الترايثلون بمشاركة 75 من الذكور والإناث من سلطنة عُمان ومملكة البحرين، وعرضًا للطيران الشراعي ورياضة الكابويرا، وكذلك تم إقامة معرض مصاحب للفعالية متعلق بمعدات وأنظمة الطيران الشراعي، وقد تم تحديد هذه الرياضات بحكم أنها تمارس أيضا بمملكة البحرين. وأضاف العامري: أيضا من الجوانب المهمة لزيارة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أنه تم توقيع اتفاقية البرنامج التنفيذي في المجال الرياضي والذي حمل العديد من الجوانب، ونأمل خلال الفترة 2022 – 2025 أن ينتقل بهذه العلاقات الطيبة بين سلطنة ومملكة البحرين إلى آفاق أوسع وأرحب بإذن الله.

أحمد الجهوري: المشاركة بعروض للطيران الشراعي ومعرض مصاحب باليوم الرياضي

قال الدكتور أحمد بن سعيد الجهوري رئيس اللجنة العمانية للرياضات الجوية: الحمد الله شاركنا في فعاليات اليوم الرياضي العماني – البحريني بالمدينة الرياضية بالمصنعة وذلك من خلال عرض جوي وأيضا بإقامة معرض مصاحب لهذا اليوم الرياضي وهو خاص بأجهزة ومعدات الطيران الشراعي، ومن الرائع ان نرى هذا التلاحم والتكاتف الكبير بين سلطنة عمان ومملكة البحرين في مختلف الجوانب الرياضية. وأضاف الجهوري: تسعى اللجنة العمانية للرياضات الجوية في اكتشاف المجيدين من ممارسي هذه الرياضات من خلال هذه الفعاليات، ومن أهداف اللجنة هو تأسيس الفرق الوطنية بحيث تمثل سلطنة عمان في المحافل الخارجية خلال الفترة المقبلة، وبإذن الله نواصل الخطى من أجل أن يكون لنا مشاركات في البطولات الدولية خلال العام المقبل. وحول مشاركة الفرق الأهلية الخاصة المهتمة بالرياضات الجوية، قال رئيس اللجنة: بالفعل هناك مشاركة واسعة من هذه الفرق من مختلف المحافظات، كما أن اللجنة حاليا تعكف على تجهيز اللوائح والقوانين والنظم الخاصة بالرياضات الجوية من أجل اشهار هذه النظم والقوانين تحت مظلة وزارة الثقافة والرياضة والشباب. اللجنة ستهتم بالعديد من الرياضات الجوية المدرجة والتي يتم إدارتها عالميا من قبل الاتحاد الدولي للرياضات الجوية، ومن هذه الرياضات الاستعراضات الجوية والطيران الشراعي والمنطاد وسباق الطائرات بدون طيار والطيران الشراعي المعلق والهبوط بالمظلات.

وتابع الجهوري حديثه بالقول: هناك أهمية كبيرة لوجود كيان تنظيمي للرياضات الجوية وذلك لتمثيل سلطنة عمان في الاتحادات القارية والدولية، وكذلك تنظيم مواقع الطيران وتمثيل الفرق أمام الجهات الرسمية، وأيضا عمل التصاريح التنظيمية للفرق والطيارين الهواة، وكذلك التنظيم والإشراف على الأماكن التجارية السياحية الممارسة للطيران الشراعي، وأيضا اعتماد معايير التدريب لممارسي الطيران الشراعي وأيضا اعتماد معايير المعدات المستخدمة وآليات الصيانة، وكذلك إقامة الفعاليات الرسمية من مسابقات وتجمعات تساهم في التسويق والترويج للسياحة بسلطنة عمان.

وحول أهداف اللجنة العمانية للرياضات الجوية، قال: هناك العديد من الأهداف ومنها العمل على وضع القوانين التنظيمية لهذه الرياضة من قبل جهة مختصة، وأيضا العمل على إعداد فريق مدرب ومتمرس يمثل سلطنة عمان في المحافل الدولية، وكذلك العمل على نشر رياضة الطيران الشراعي والترويج لها داخل وخارج السلطنة، كما نهدف أيضا للعمل والمساهمة في تنشيط السياحة والترويج لسلطنة عمان إقليميا ودوليا، وأيضا العمل على اكتساب الخبرة العالمية في فتح مدارس ذات معايير عالمية، وتمثيل سلطنة عمان أيضا في الاجتماعات والمؤتمرات الإقليمية والدولية، كما ستعمل اللجنة على إضافة الكثير لتطوير الرياضات الجوية ومنها بناء القدرات الوطنية في تلك الرياضات بشكل منظم وإيجاد قاعدة بيانات لممارسي الرياضات الجوية وأيضا تعظيم العائد الاقتصادي نتيجة تنشيط الجانب السياحي المرتبط بتلك الرياضات، وتشجيع الابتكار والاختراعات في مجال تلك الرياضات كاختراعات الطائرات اللاسلكية والشراعية، وكذلك تقديم الخدمات المجتمعية مثل الإنقاذ والبحث والتوعية، وأيضا إيجاد وظائف مثل المدربين والمساعدين والمرشدين الجويين وغيرها من الوظائف التي تخدم اللعبة.

محمد العبيداني: اليوم نحصد ثمار الجهود الكبيرة والمشرفة التي ظهرت بها اللجنة باليوم الرياضي

محمد بن خلفان العبيداني رئيس اللجنة العمانية للثلاثي الحديث: في البداية نقدم الشكر لوزارة الثقافة والرياضة والشباب على عمل اليوم الرياضي العماني – البحريني بالمدينة الرياضية بالمصنعة، حيث شاركنا في هذا اليوم الرياضي باقامة سباق الترايثلون، حيث تنافس المشاركون في بداية السباق في مسابقة السباحة لمسابقة 750 مترا ثم سباق الدراجات 20كلم وأخيرا سباق الجري 5كلم، حيث شهد السباق تنافسا كبيرا بين المشاركين، والحمد الله هذا تناج لتسع سنوات ونحن نحصد اليوم ثمار هذه الجهود الكبيرة والمشرفة التي ظهرت بها اللجنة اليوم في هذا اليوم الرياضي. وأضاف العبيداني: توقيع اتفاقية البرنامج التنفيذي في المجال الرياضي بين سلطنة عمان ومملكة البحرين سيعمل على تعزيز العمل في الجانب الرياضي واعطائنا دافع كبير نحو تطوير مختلف الألعاب واكتشاف المواهب المجيدة وأيضا إيجاد منتخبات وطنية قادرة على العطاء وتمثيل سلطنة عمان في المحافل الخارجية.